تقييم المستخدم: 5 / 5

تفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجوم
 

السلام عليكم و رحمة الله

قرر زوج مصاب بالحمي ... ان يفاجئ زوجته مفاجأه غير مسبوقه ....

- حبيبتي ... هل تسمحين لي ان اعد لك انت و الاولاد ... طعام العشاء الليله ؟
- ماذا تقول يا هذا .... ؟!! .... انت لم تفعلها منذ كتب لي القدر مصيرا مشتركا معك !
- حبيبتي .... هذه هديه بسيطه لزوجه محبه ... فقدت من وزنها رطلين في اخر سبع سنوات لارضاء زوجها
- لا شكر علي واجب ... و لكن ماذا ستعد لنا علي العشاء يا زوجي المحموم ؟
- بيتزا النخاع الشوكي باللحم المفروم مع الموتزاريلا المحمره المخلوطه بالكستناء الاحمر
- و منذ متي تعرف طريقة البيتزا يا زوجي العزيز ؟. ... انت تعد كوب الماء بصعوبه !!
- اعرف طبعا كيف تصنع البيتزا .... ليست اختراعا نوويا هي !...
- ارجوك يا زوجي ... لا اريدك ان تضحي بي و بالاولاد الليله ... هل انت واثق مما تقول ؟
- طبعا ... ستأكلين بيتزا السلطعون الاخضر اللذيذه ... من يدي هذه الليله .. ثم انتظري بعدها ماذا سيكون
- حسنا .. انطلق الي المطبخ ... و اعد البيتزا .. ريثما اتسلي قليلا بجوال "الكاجو" هذا

دلف الزوج للمطبخ .... نظر الي الادراج ...
فتح الدرج الاول بحثا عن مكونات عجين البيتزا ...
فتح الثاني و الثالث و العاشر ..!

لم يحصل علي كل المكونات بعد

يكافح للوصول للحم المفروم ...

اللحم ليس مفروما ...

لا يوجد لحم اساسا ...

اين الملح ؟ .. اين السلطعون ... ؟ .... اين "البتنجان" ؟

كافح للعثور علي "صينية" مناسبه لحجم البيتزا ...

اين تضع زوجتي هذه الصواني اللعينه ؟

الدقائق تمر ... الساعات تمر ... مشروع البيتزا ينهار

الزوجه نامت بعد طول انتظار ... و الاطفال اكتفوا بالخبز الخام ... بعدما تبخرت احلامهم في بيتزا "بابا" .....

الغ الزوج ... المشروع

و الغيت احلام وردية ... لليلة لا تعرف القمر

لا بيتزا ... رغم "الوعد" !

************

مشهد آخر ...

الزوجه تقول لزوجها
- حبيبي ماذا اعد لك عشاءا الليله ؟ .... ام تراك تود ان تنعم بنوم خفيف ؟
- احلم ببيتزا كلب البحر الميت .... اشتاق لبيتزا المحيط المضطرب ... اتوحم عليها
- و لماذا يا حبيبي لا تحلم "بساندوتش جبنه" .... او فول ؟
- حبيبتي ... و للرجال في بطونهم شئون ....

انطلقت الزوجه الي مطبخها ... و ضروسها تئن من فرط غيظها من احلام زوجها الغذائيه المرهقه ... لكنها ما ان دلفت الي المطبخ ... حتي بدأت في التحضير .. بخفه و مهاره و سرعه و خبره .... و معرفة

يدها تعرف اي درج تفتح ... و أي مقدار تضع .. و اي صنف تستهلك ...

في فتره وجيزه ... انجزت المشروع .... و اتسعت ابتسامة الزوج بعرض نصف صينية البيتزا ... ثم اتبعها بوعد بليله ليلاء ...

---------------------



مما سبق .... ينبع سؤال من بين المشهدين اعلاه ...

ما الفرق بين الزوجين ؟ ... و لماذا نجح المشروع الثاني و فشل الاول ؟ ... مع الوضع في الاعتبار ان كلاهما - اي الزوج و الزوجه يعرفان جيدا و يحفظان طريقة عمل البيتزا ...

هل من فارق ؟

هل من مجيب ؟

----------------
تنويه : المقال بقلمي ... و الفكره مستوحاه من زميل لي كان بيننا نقاش حول وطن