تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

بسم الله الرحمن الرحيم 

سمرقند يا ساده يا كرام ,,,,,,,,,, هي احدي مدن دولة طاجيكستان ,,,,, و هي دولة اسلاميه ,,,, انفصلت حديثا عن الاتحاد السوفييتي ,,,,,,,,,, 

سمرقند,,,,,,, بها مرقد الامام العظيم ,,,,,,,,,, الامام البخاري ,,,,,,جامع حديث رسول الله ,,,,و صاحب صحيح البخاري ,,,,,,,, و هو ينتسب لميدنة بخاري ,,,,,,,, احدي مدن دولة طاجيكستان ايضا 

سمرقند ,,,,,,,, لها تاريخ طويل و مشرق في تخريج عشرات الائمه ,,,,,,,و رجال الدين العظماء ,,,, 

أتعرفون كيف اسلمت هذه المدينه ,,,,,,,,,؟؟

في عهد الخليفه ,,,,,,,,,, الامام عمر بن عبد العزيز ,,,,,,,,,رحمه الله ,,,

ارسل جيشا بقيادة ,,,,,,قتيبه بن مسلم ,,,,,,,,,لأستكمال فتح بلاد ما وراء النهر 

و كانت هناك خطه مسبقه لفتح بعض المدن ,,,,و لكن كبار قادة الجيش ,,,,أشاروا علي قتيبه ,,,,بأنه يلزم ,,,,, العبور اولا علي سمرقند لأستكمال المسيره ,,,,,,,, قتوجه الجيش ,,,,,,, الي سمرقند ,,,و ضرب عليها حصارا طويلا ,,,,,,, 

و كان قوم سمرقند رجالا أشداء أقوياء,,,,,,, فما أثر فيهم هذا الحصار,,,,,,, و بينما قتيبه و كبار قادته يحاولون ايجاد ثغره لخرق هذا التحصين الشديد بالمدينه ,,,,,,اذا بالمؤن و المياه بدأت تتناقص ,,, لدي الجيش ,,,,,,,,, فأرسل قتيبه بن مسلم ,,,,,رسولا الي داخل المدينه ,,,,,, يطلب عقد هدنه مؤقته ,,,,,,, فلا يقتحم الجيش المدينه ,,,,,,,و يسمح لبعض افراد الجيش بدخولها ,,,,لأستكمال حاجياتهم ,,,,,و يسمح لأهل المدينه ,,,,, بالخروج و الدخول في اوقات محدده ,,,

و لأن سمعة المسلمين وقت اذ كانت مدويه ,,,,,,و انهم لا يخلفون عهدا اذا عاهدوا ,,,,,,,,و افق كهنة هذا البلد ,,,,,,,,, و بينما ,,,,,,,بدأ تنفيذ بنود الاتفاق ,,,,,,و مع فتح ابواب المدينه ,,,,,,,,اجتاح الجيش الاسلامي ,,,,,سمرقند ,,,,,,,و لم يدعوا اهلها للأسلام ,,,,او لأي شئ ,,,,و تقول الروايه ,,,,,ان قتيبه بن مسلم اجل هذا الامر ,,,,,,,لأنه كان في الاصل يريد بأجتياحه سمرقند ,,,,,,,, ان يسلك طريقا آخر ,,,,,,,يسهل عليه ما ينتظره من فتوحات ,,,,,,

و كانت صدمه ضخمه لأهالي سمرقند الذين خدعهم ,,,,,القائد المسلم ,,,,,قتيبه بن مسلم ,,,,,,, فتوجه نفر من كبار كهنتهم ,,,, الي ,,,,الخليفه عمر بن عبد العزيز ,,,,,,, يشكون له ما حدث ,,,

استمع الامام ,,,,,عمر لما حدث ,,,,,,,و خط عبارتين علي ورقه ,,,,,,و دفعها الي كهنة سمرقند ,,,,,و أمرهم بالتوجه الي قاضي الجيش ,,,,,,,و هذا امر من امير المؤمنين للقاضي بالبت في القضيه 

اصاب الاحباط ,,,,كهنة سمرقند ,,,,, فاذا كان امير المؤمنين لم يصدر هذا الامر ,,,,,,, فمن يكون ذلك القاضي ,,,,,, حتي يصدر امرا كهذا ,,,,,,,و هو قاض يعمل تحت امرة قائد الجيش 

توجس الكهنة خيفه من حدوث مكيده ,,,,,و لكنهم اجمعوا امرهم و توجهوا نحو قاض الجيش ,,,,, و لما دخلوا عليه ,,,,, اعطوه امر امير المؤمنين ,,,,,,,,,و شكوا له ما حدث ,,,,,,, فما كان من قاض الجيش ,,,,الا أن امر باستدعاء ,,,,,,,قائد الجيش ,,,,قتيبه بن مسلم ,,,,,,و كان قتيبه قد تجاوز سمرقند ,,,,,,,,و يحضر لفتح آخر 

فلما وصله امر قاض الجيش بالاستدعاء ,,,,,,,عاد راجعا الي سمرقند ,,,,, للمثول امام القاضي 

و عندما سأله القاضي عن ما حدث ,,,,,,,برر القائد قتيبه بن مسلم ما حدث ,,,,بأن الحرب خدعة و قد طالت فترة الحصار و كان لا بد من حل ,,,,,,,

و هنا أمر قاضي الجيش ,,,,,,,,قائد الجيش ,,,,,,,بالانسحاب فورا من سمرقند ,,,,,, لأنه اعطي عهدا لأهلها و خدعهم ,,,و هذا لا يندرج تحت خدعة الحرب 

و عبثا حاول القائد قتيبه ,,,,,أقناع القاضي بأن الموقف الحربي الان لا يسمح بالانسحاب ,,,و ان هذا سيشكل خطرا داهما علي القوات ,,,,,, و لكن دون جدوي 

و ما كان من قائد الجيش ,,,,الا ان امر جيشه بالانسحاب من سمرقند ,,,,و العودة الي اماكنهم السابقه و لكن بعد الاتفاق علي السماح للقوات بعبور سمرقند لدعم تلك القوات التي اجتازت المدينه ,,,, 

و لم يصدق اهالي هذه البلده ,,,,,,ما يحدث ,,,,فلأول مرة في التاريخ ينسحب جيش منتصر من مدينه لأنه خالف مبدأ اخلاقيا ,,,,,, و بأمر من قاض الحمله 

و أثناء خروج الجيش ,,,,,,, اندفع اهالي المدينه نحو الجنود ,,,هاتفين 

لا اله الا الله ,,,,محمدا رسول الله 

و دخلت سمرقند ,حظيره الاسلام 

و هكذا اسلمت سمرقند